Subscribe

RSS Feed (xml)

Powered By

Skin Design:
Free Blogger Skins

Powered by Blogger

29‏/04‏/2010

ما بين حبي وتساؤلاتي !





ماذا فعلت بي سيدي؟

وكيف تسمح لي ان احبك ؟

دفعتني الى حبك دفعا وتركتني اسقط وحدي

اخذتني من يدي بحنان ثم القيتني في وجه العاصفة وحدي .. اصارع الريح وغضب البرق بلا سند

سبحت بي في بحر الغرام وتركتني اواجه امواجه العاتيه وادرت لي ظهرك

لماذا جعلتني احبك  سيدي؟

ا لتتسلى بمنظر محترق بنار الهوى ؟ ام انك تحسب لوعتي في حبك ضرب من الرقص وان انيني نوع جديد من الغناء؟

لماذا تسقيني جرعات الامل حتى الثماله وحين اسكر بها وامتلئ بنشوتي تلقي علي ماءك البارد دون رحمه؟

لماذا جعلتني اصل عنان السماء ودفعتني لاتحطم بهاويتي وحدي؟

لماذا لا تسمح لي ان اتوقف عن حبك؟ لماذا لا تقتله حتى يستطيع ان ينهض يوما من الرماد ليجد نورا اخر في حياته؟

لا يمكنني ان اظل بين السماء والارض معلقا اما ان تنتشلني او تحطمني على الصخور.. انا لست من الاحياء الان ولا بين الاموات جثماني ..فارجوك سيدي اما ان تقتلني او ان تحيني!

هناك 6 تعليقات:

mody-3loshi يقول...

مش انت لوحدك الى بتتالم و بيستمتع الاخرين بعذابك و لاكن من لا يستطيع ان يحترم قلبى و يرانى مجرد لعبة فى يداية لا يستحق مجرد نظرة شفقة منى

Iyad wagdy يقول...

ابحث كثيرا عن سر صداقتنا
والان يظهر لى جزء منه
هو تلاقينا فى المشاعر
وكانى انا من كتب
تحياتى وامتنانى

ALI ALOUSH يقول...

حبيبي اياد
يسعدني كل السعادة انك عدت
ونرجو ان نراك محلقا في مدونتك
تحياتي

just a girl يقول...

كلمات مؤثره ياعلي

من لا يهتم بجرحنا لا يستحق حبنا

لا أدري لماءا تذكرت هذه المقوله عند قراءتي لكلماتك
im dead but im breathing

اتمني ان تكون بخير علي

ALI ALOUSH يقول...

just a girl
غاليتي يسعدني ان اراك وقد حللت على مدونتي وتركت بها كلماتك العابقه
ومن لا يهتم فعلا لا يستحق
ولكن للحب منطقه الخاص!
تحياتي لك

عاشقة الصمت يقول...

اكثر من ساعتين وانا اجول بين كلماتك وفيض قلمك..مشاعرك وبوح قلمك اتعبتني..لا ادري كم يعني لك ذلك ولكن قطع الشك باليقين ..
اعتذر لالانني لن اتابع كتاباتك فيكفيني ما بي من الم وحزن وربما كنت حافزا لي حتى افتح مدونة خاصة بي..فكل انسان لديه ما لدية من مكنونات قلبه والتي لا يمكنه البوح فيها علنا..
ارجوك لا تتعب نفسك وترد على رسائلي حتى لو كنت انا مخطئة.فــــ..يخلق من الشبه اربعين

تمنياتي...
m.g